قال المخرج شريف مندور، نائب رئيس غرفة صناعة السينما، إن قرار وقف المنتج محمد السبكي عن الإنتاج لمدة عام أصبح قيد التفعيل، مشيرًا إلى أن القرار تم أخذه من رئيس الغرفة الراحل محمد حسن رمزي، ولكن الغرفة كانت تنتظر رد اتحاد الغرف الصناعية.

وأضاف «مندور»، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»: «عُرض على السبكي شروط لتنفيذها حتى يتفادى هذه العقوبة، لكنه تجاهلها ولم ينفذ أيًا منها، وتم تحويله للتحقيق، ولم يلتزم به، وأصبح القرار ساريا من الآن، فأصبح (السبكي) لا يستطيع عرض أيً من أفلامه في دور العرض، ولا يستطيع أن يأخذ الموافقة أو الشهادات لعرضها من الغرفة، ولا تستطيع دار عرض أن تعرض أفلامه بعد ذلك».

وتابع: «أفلام السبكي المعروضة في دار العرض حاليًا لا يتم تنفيذ القرار عليها، لأنه لا ينفذ بأثر رجعي، فالقرار على أفلامه المقبلة، ولا يستطيع أن يتعامل مع الغرفة طوال فترة العقوبة، ولكن من الممكن أن يتظلم من القرار، وأن يقدم التماسا، لكن بعد تطبيق شروط ولوائح الغرفة القانونية».